كلمة الوكيل:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي أحكم بكتابه أصول الشريعة الغراء وفصل بخطابه فروع الشريعة السمحة البيضاء ، نحمده سبحانه على نعمه وآلائه، ونشكره شكرا ملء أرضه وسمائه ، ونصلى ونسلم على أشرف رسله وخاتم أنبيائه سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .وبعد

فإن أعظم نعمة من الله –عز وجل- بها علينا وعلى هذه البلاد المباركة هي تحكيم شرع الله في جميع مناحي الحياة، وحرص ولاة الأمر- وفقهم الله- على الوقوف على أحكام الشريعة وجعلوها الأساس الأول والأوحد في النظام الأساسي للحكم في هذه البلاد, وقد اهتم ولاة الأمر بكل المؤسسات الشرعية أيما اهتمام ، وأحد هذه المؤسسات الشرعية  كلية الشريعة وأصول الدين بجامعة الملك خالد التي أخذت على عاتقها تدريس العلوم الشرعية بمختلف أنواعها, وهي بذلك تسهم في إعداد الخريجين الذين يعملون في القطاعات المختلفة مثل الدعوة والقضاء والتعليم وكلٌّ في مجاله يسهم في نشر أحكام الشريعة وتعاليمها في ربوع المملكة مما يعود بالخير العميم على بلدنا الغالي،وقد حظيت هذه الكلية كنظيراتها في بلادنا الغالية بالدعم من المسؤولين وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين حفظه الله

وأداءً للأمانة وقياماً بالواجب مازالت الكلية منذ تأسيسها تحرص على تطوير مقرراتها واستحداث البرامج التي تلبي حاجة الوطن الغالي, وتسهم في رفع المستوى العلمي لأبنائه وبناته, وتخدم المجتمع, بل وتعدى ذلك إلى المجتمعات الإسلامية في أنحاء العالم من خلال إسهام أعضائها في الندوات والمؤتمرات, وإنني وأنا أحد أعضاء هيئة التدريس في هذه الكلية, لأشكر الله جل وعلا على ما أنعم به ثم أتوجه بخالص الشكر والتقدير لولاة أمرنا في هذه البلاد على ما يولونه للعلم وطلابه في هذا الوطن الغالي, وأشكر لجامعة الملك خالد ممثلة في معالي مديرها ووكلائه ما يبذلونه لهذه الجامعة على وجه العموم ولهذه الكلية على وجه  الخصوص, ولما تحقق لي من إتاحة الفرصة لخدمة هذه الجامعة من خلال عملي عضواً في هيئة التدريس بقسم الفقه، ثم وكيلاً للكلية للشؤون التعليمية والأكاديمية.

والله أسأل أن يدفع عني وعن جميع المسلمين كيد الشيطان إذا استهوى واستذل وألا يجعلني وجميع المسلمين ممن زاغ عن الحق وضل ، وأن يعفو عما زل به القلم أو اللسان، وأن يتجاوز لي ولجميع المسلمين عن الخطأ والنسيان ، كما أسأله -  جل وعلا - أن يجعل عملي خالصاً لوجهه الكريم وأن يوفقني لبذل المزيد من الجهد خدمة لديني ولمليكي ووطني وأن يعينني وإخواني في هذه الكلية على القيام بالمسؤولية وأداء الأمانة التي حُمِّلناها.   وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلي آله وصحبه وسلم      

                                                                                                                                                                                                                                                                                                             وكيل الكلية للشؤون التعليمية والأكاديمية

د. سعد بن علي عبدالله الأسمري